من اعلام الاسرة

News image

المجاهد الكبير سليمان بن محمد الزير

المجاهد الكبير سليمان بن محمد الزير عندما قاد دهام ابن ...

التفاصيل...

ارشيف الاسرة

News image

أرشيفنا وتاريخنا

أرشيفنا وتاريخنا من المعلوم أن كتابة التاريخ النجدي عموما...

التفاصيل...
للتواصل عبر واتس الموقع
Invalid Input
Invalid Input
هل ترى ان هذا الملتقى قد يساعد على الترابط الاسري؟
 
زوار اليوم:زوار اليوم:14
زوار الامس:زوار الامس:83
زوار الاسبوع:زوار الاسبوع:355
زوار الشهر:زوار الشهر:2108
انت الزائر رقم:انت الزائر رقم:160585
الزيرة آل سليمان آل حمد في الموروث الجيني PDF طباعة إرسال إلى صديق
| On: الخميس, 08 أكتوبر 2015 04:00

أصبح علم البصمة الوراثية للأجناس البشرية (DNA) علماً محترماً قائماً بذاته ، كما أصبحت نتائجه نتائجاً علمية قطعية لايمكن ـ بتقدير الله جل وعلا ـ أن يتطرق إليها الخطأ ، ويمكنك الضغط هنا لمعرفة المزيد عن هذا الموضوع المهم .
وحيث أن هذا العلم أصبح ـ أو كاد ـ من المتطلبات الضرورية في التوثيق وتحديد السلالات البشرية ، بل إن بعض المهتمين بهذا العلم قال  : (إن المختبرات التجارية القادمة لفحص الحمض النووي سوف تكون البديل الخطير في مواجهة ختم شيخ القبيلة. إن DNA هو الختم المعتمد مستقبلاً عند المجتمع وهو الحكم والفصل في دعوى الانتساب الفردي والجماعي لمن يدعي ذلك) .
وحيث أن الخط الجيني للسلالات العربية الأصيلة قد بدا واضحاً من خلال مشاركة عدد لابأس به من القبائل العربية (قريش ، تميم ، عنزة ، عتيبة ، قحطان ، جهينة ، مزينة ، هذيل ) وغيرهم ممن ينتمي إلى القبائل الحديثة (مطير ، بنو خالد ، شمر ) طمعاً في نيل شرف الانتساب إلى العرب ، ومطابقة ماعرفوه وحفظوه عن أنسابهم ، مع هذا العلم الذي لايقبل الخطأ بحال ، بل إن البعض قد أسس عدداً من المواقع التي تخدم القبائل العربية عموماً في هذا المجال .
وحيث أن الخط الجيني للسلالات العربية تحت التحور (J1_FGC11)

وحيث أن العرب داخل الجزيرة قد حصل بينهم وبين غيرهم تداخل (تحالف) وربما مع غير العرب.
وحيث أننا ورغبة منا في تأكيد معلوماتنا التاريخية العربية وتطابقها مع موروثاتنا الجينية ، وإيماناً بأن العلم سيفرض نفسه إن عاجلاً أو آجلاً ، لذا فقد قامت الأسرة عن طريق بعض أفرادها بالمشاركة في هذا العمل الجبار(M6101  ، 186297)

فجاءت النتيجة ولله الحمد تحمل النتيجة الجينية العربية  (J1c3d2) تحت التحور (FGC2)

والمشجرة من خلال تحورها (FGC2) تظهر تقارباً كبيراً بين بعض الفاحصين من بينهم شيوخ بني بكر بن وائل (بنو حنيفة) الأكارم ، وعلى رأسهم أسرة آل سعود الكرام الميامين ، ويقدر الباحثون أن عمر هذا التحور (الجد) حوالي 1600سنة تقريباً ، كما أن بعض الباحثين قدر قرابة بعض النتائج ومنها نتيجة أسرتنا ببعض بني بكر بن وائل (بنوحنيفة) بوجود جد مشترك في حدود (800) سنة تقريباً ، فالحمدلله رب العالمين .


نماذج لبعض النتائج من واقع مشجرة J1 Tree: